الرئيسية » الامومة والطفولة » عشرة نصائح لزيادة خصوبة المرأة وتقليل فترة سن اليأس .

عشرة نصائح لزيادة خصوبة المرأة وتقليل فترة سن اليأس .

الخصوبة لدى المرأة تستمر لدى المرأة من سن بداية الدورة الشهرية وحتى إنقطاعها ، وتختلف فترة الخصوبة لدى المرأة عن الرجل حيث تولد المرأة بعدد ثابت من البويضات عكس الرجل الذى يحمل مصنع كامل من الحيونات المنوية بداية من سن البلوغ .

ومع التقدم فى العمر يقل إفراز البويضات لدى المرأة نتيجة العديد من العوامل التى تؤثر على شكل وعدد البويضات مما يسبب توقف المبيض عن إخراج البويضات بشكل صحيح وظهور علامات سن اليأس لدى المرأة وتتوقف قدرة المراة على الأنجاب .

 الدورة الشهرية

الدورة الشهرية

ويقدر الاطباء ظهور أعراض سن اليأس لدى المرأة بسن 35 من العمر حسب حالة المرأة الصحية وإتباع انظمة الغذاء الصحى والرياضة والاصابة ببعض الامراض او زيادة الوزن والتى كلها عوامل تقلل من إفراز البيوضات وتجعل سن الياس يقترب من المراة بسرعة اكبر، ولكى تزيد من فترة الأخصاب لديك وإستعداد المبايض لإفراز البويضات بشكل صحيح وتاخر سن الياس لديك أليك عشرة طرق ونصائح مفيدة لك .

نصائح لزيادة فترة خصوبة المرأة .

تناول الطاعم الصحى.
تناول الغذاء الصحى الغنى بالفتيامينات مثل فيتامين سى او المعادن مثل الحديد والزنك يساعد على قوة المبايض لافراز البويضات وتقوية خضوبة المبيض ،لذالك عليك الاكثار من تناول الاسماك واللحوم والبيض والخضروات مع البعد عن تناول الدهون .

الوزن المناسب

وزن الجسم المناسب مع الطول والفئة العمرية يساعد بشكل كبير على حدوث التبويض الصحيح كما يقول الدكتور كريستوفر وليم أخصائى امراض النساء والولادة ، حيث زيادة الوزن تزيد من تراكم الدهون على المبايض مما يقلل من فاعلية هرمونات الانوثة وكذالك النحافة أيضا .
لذالك ينصح الاطباء بضرورة إبقاء وزن الجسم فى الوزن الصحى لضمان سلامة التبويض وعدم التاثير سلبا على قدرة الاخصاب لدى المراة .

التوقف عن التدخين

يمتد تاثير التدخين على المرأة الى زيادة عمر الرحم فى دراسة حديثة أجريت على السيدات تبين ان 70 من النساء المدخنات فى عمر 35 عام يكون الرحم لديهم مثل عمل الرحم لأمراة فى عمر 42 عام مما يضعف الرحم على قدرتة لحمل الجنين والتقليل سلبا على قدرة الاخصاب لدى المرأة .
بالاضافة الى تأثير النيكوتين على تدمير البويضات للمرأة مما يجعلها غير صالحة للاخصاب وتعانى المراة من مشاكل الانجاب فى سن مبكرة .

التوتر والقلق

الحالة النفسية للمراة ترتبط بهمل الهرمونات فى الجسم ،ففى أحدى الدراسات التى إجريت على ما يقارب 400 أمراة يعانين من مشاكل التوتر والقلق ويرغبن فى الحمل ،قد عانين من مشاكل حدوث الحمل وتأخرة وضعف قدرة البويضات على التخصيب حيث قلت لديهم هرمونات الانوثة بدرجة كبيرة مما ادى الى ضعف البويضات الناتجة من المبيض .

الكافيين والتبويض
تناول المشروبات الغنية بالكافيين مثل الشاى والقهوة والمشروبات الغازية بكميات كبيرة يويما يؤثر سلبا على درجة الخصوبة للمراة ، رغم ان تناول الشاى والقهوة بمعدل كوب او كوبين يوميا يساعد بنسبة كبيرة فى زيادة خصوبة المرأة .

حبوب منع الحمل
تناول حبوب منع الحمل خاصة فى بداية الزواج يؤدى الى زيادة التأثير على دورة عمل الهرمونات لدى المراة وحدوث خلل فى عملية التبويض عند التوقف عن إستخدامها ، لذالك ينصح الاطباء بتناول النوع المناسب لكل أمراة وتحددة طبيبة النساء وتنظيم مواعيد الحمل معها بالتوقف التدريجى أو استعمال وسائع اخرى لمنع الحمل مثل اللولب .

الالتهابات المهبلية

وجود بعض الامراض التناسلية لدى المراة مثل الاتهابات المهبلية ووجود بعض انواع البكتيريا التى تعمل على قتل الحيونات المنوية أو منعها من الوصول للبويضة وتخصيبها فتودى الى قلة فرص حدوث الحمل لدى المراة ، لذالك ينصح الاطباء بضوروة علاج أى اعراض للاصابات المهبلية خاصة للراغبات فى الحمل حتى لا تؤثر على قدرة الاخصاب لديهم .

تابعى أيضا :

متى يمكنك عمل اختبار الحمل المنزلى

كيف يمكن التخلص من رائحة المهبل

– أضطرابات الدورة الشهرية
بعض النساء بعد الزواج قد يصادفهن خلل فى مواعيد الدورة الشهرية لديهن أو بعد الحمل للمرة الاولى والولادة وتشعر انة بمجرد انها قد حملت فان اضراب الدورة الشهرية لا يؤثر على قدرة الاخصاب لديها لاحقا ، وهو غير صحيح فمجرد حدوث اضطرابات الدورة الشهرية للمتزوجات لفترات طويلة يعنى حدوث خلل فى نظام افراز الهرمونات فى الجسم وهو ما يءثر على حدوث التبويض بشكل سليم مما يضعف قدرة المراة على الحمل مجددا .

لا مواعيد ثابتة
بعض النساء الراغبات فى الحمل قد تقوم بتحديد أيام التبويض لممارسة العلاقة الحميمة فقط وتترك باقى الايام وهو امر فية بعض الخطا ن فقد اثبتت الدراسات انة بالرغم من انتظام ايام التبويض للسيدات الاتى يتميزين بانتظام مواعيد الدورة الشهرية الا انة قد يمتد ليومين لبعض السيدات ، لذالك ينصح المراة الراغبة فى حدوث الحمل بممارسة العلاقة الحميمة كل بضعة ايام خاصة قبل او بعد أيام التبويض .

- صحة الزوج

خصوبة الزوج تتأثر ببعضى عوامل منها زيادة الوزن، التدخين، زيادة الكوليستيرول فى الدم ، تناول الخمور ، لذالك لا يجب أهمل صحة الزوج والتى تؤثر على صحة الحيوانات المنوية وبالتالى درجة الخصوبة وحدوث الحمل .

شارك بالتعليق

اضف رد